Murder in Maadi: Clearing Up the Misinformation Surrounding the Tragic Death of Mariam Mohamed

Security forces announced the arrest of the two perpetrators who killed Mariam Mohamed in Egypt’s Maadi neighborhood. After several stories emerged on social media about the killing of a 24-year-old girl named Mariam Mohamed in Maadi, Egypt’s Public Prosecution released an official statement yesterday confirming that Mariam’s murder was due to an attempted robbery, and ordering the perpetrators’ arrest.

Speculation has been surrounding Mariam’s death since it happened, with some assuming she was a victim of sexual harassment, and others narrating incorrect stories about being ran over by the perpetrator’s car. However, the prosecution’s statement clarified the whole story, and the family of the deceased is now urging the public to respect their grief and not circulate any false information.

The statement said that, according to a witness, Mariam was walking by the street in Maadi, when a white microbus, that included a driver and a passenger, passed next to her in high speed. The passenger tried to snatch her backpack, while the vehicle continued to move, which caused her to fall onto a parked car, injuring her head, and falling dead. The CCTV cameras also revealed that a friend was accompanying Mariam, but she fled the scene fearing for her life.

The ambulance arrived a whole 30 minutes after the accident, to find the 24-year-old girl already dead. The Public Prosecution called Mariam’s friend to speak as a witness on the accident.

View this post on Instagram

«النيابة العامة» تباشر التحقيقات في حادث أودى بحياة فتاة بحي المعادي حيث تلقت «النيابة العامة» في غضون الساعة السابعة مساءً بلاغًا من غرفة عمليات النجدة بقسم شرطة المعادي، بوفاة المجني عليها «مريم» البالغة من العمر أربعة وعشرين عامًا بحي المعادي، وأنَّ شاهدًا قد أبلغ الشرطة برؤيته سيارة (ميكروباص بيضاء اللون) يستقلُّها اثنان، انتزع مُرافِق سائقِها حقيبةَ المجني عليها منها، ممَّا أدى إلى اصطدامها بسيارة متوقفة ومن ثَمَّ وفاتها. فانتقلت «النيابة العامة» لمناظرة جثمان المجني عليها وتبينت إصابتها بأنحاء متفرقة من جسمها، كما انتقلت لمعاينة مسرح الحدث بصحبةِ ضُبَّاط «الإدارة العامة لتحقيق الأدلة الجنائية»، فتبينت آثار دماء ملطخة بالرمال على مقربة من إحدى السيارات، فأخذت عينات منها، وكلَّفتْ ضباطَ الإدارة بمضاهاتها بعينة دماء المجني عليها، كما تمكنت «النيابة العامة» من الحصول علي خمسة مقاطع مرئية من آلات المراقبة المُطلَّة علي موقع الحادث، والتي تبيَّن منها مرورُ السيارة التي استقلها المتهمان بسرعةٍ فائقة. وقد سألت «النيابة العامة» شاهدًا رأى المجني عليها في صحبة أخرى تتحدثان بالقرب من السيارة التي عثرت «النيابة العامة» على آثارٍ دمويَّةٍ بالقرب منها، وخلال توقفهما اقتربت سيارة ميكروباص بيضاء اللون مطموس بيانات لوحتها المعدنية الخلفية، يستقلها اثنان أدلى بمواصفاتهما، حيث انتزع مرافق سائقها حقيبة المجني عليها التي كانت ترتديها على ظهرها، وتشبث بها خلال تحرك السيارة ممَّا أخلَّ بتوازن المجني عليها، فارتطم رأسُها بمقدمة السيارة التي كانت تتوقف بجوارها، وفرَّ الجانيان بالحقيبة، بينما ابتعدت الفتاة التي كانت بصحبة المجني خوفًا أثناء وقوع الحادث، وأضاف بأن المجني عليها قد مكثت قرابة نصف ساعة بمكان الحادث حتى قدوم سيارة الإسعاف، ثم فارقت الحياة. هذا، وقد قررت «النيابة العامة» استكمالًا للتحقيقات استدعاء مَن كانت بصحبة المجني عليها لسماع شهادتها، وتكليف «الإدارة العامة لتحقيق الأدلة الجنائية» ببيان الأفعال المادية الظاهرة بالمقاطع المأخوذة من آلات المراقبة للواقعة، وطلبت تحريات الشرطة حول الحادث وضبط مرتكبيه، وجارٍ استكمال التحقيقات

A post shared by النيابة العامة المصرية (@ppo.gov.eg) on

People were furious, and are currently calling for the urgent replacement of the Maadi district administration. Social media platforms were on fire after hearing the story, especially because the story was relatable to any girl or woman who walks in Egypt’s streets.

WE SAID THIS: Our sincere condolences to her family and friends!

Comments
Loading...
Subscribe to our newsletter
Sign up here to get the latest news, updates and special offers delivered directly to your inbox.
You can unsubscribe at any time
Tweet
Share
Share
Pin